أخبار عاجلة

"شوي اللحوم".. أحد مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى في بورسعيد .. عطار وأسرته:"أحلى لحمة تاكلها مننا على الفحم" (فيديو وصور)

"شوي اللحوم".. أحد مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى في بورسعيد .. عطار وأسرته:"أحلى لحمة تاكلها مننا على الفحم" (فيديو وصور)
"شوي اللحوم".. أحد مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى في بورسعيد .. عطار وأسرته:"أحلى لحمة تاكلها مننا على الفحم" (فيديو وصور)

المصدر
أهل مصر

في مشهد للخروج عن المألوف ومحاولة للبعد عن المعتاد يشوي بعض المواطنين خلال أيام عيد الأضحى المبارك اللحوم ويطهونها على الفحم من خلال الشوايات على شاطئ بورسعيد، والاستمتاع بتناولها في الهواء الطلق وأمام الطبيعة الخلابة لاسيما في ظل حرارة الطقس التي يفر منها الجميع إلى المتنزهات العامة والحدائق.


وهنا تقوم النساء بتتبيل اللحوم النيئة وتحضيرها مسبقا في المنزل ويتصدر الشباب والرجال المشهد أمام الشوايات للقيام بشوي اللحوم التي تنبعث منها رائحتها الشهية وتستطيع استنشاقها على بعد أمتار في جو من المرح كأحد مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى المبارك على شاطئ بورسعيد.

وبلقاء "أهل مصر" مع أسرة أحد المصيفين على البحر ويعمل عطار، قال "احنا بنيجي هنا بعد ما نخلص الدبيح وزيارات الأقارب، وبنكون حضرنا اللحمة وتبلناها ونبدأ نشوي على الفحم ونعمل كمان شاي وقهوة".


ويشهد شاطئ بورسعيد إقبالاً من آلاف المصطافين، احتفالاً بعيد الأضحى المبارك، وهروباً من حرارة الشمس؛ وذلك وسط أجواء احتفالية متباينة بين الكبار والصغار، ويقبلون بكثافة على الشاطئ بنطاق أحياء العرب والشرق؛ حيث يلعب الأطفال فيما بينهم داخل البحر، وعلى الرمال؛ كما يقوم الكبار بممارسة السباحة ولعب كرة القدم.


يذكر أنه يشهد شاطئ بورسعيد منذ أول أيام موسم الصيف توافد الآلاف من المصطافين من خارج محافظة بورسعيد؛ وذلك بعد التطور الذي شهده من قِبل أبناء المحافظة ضمن المشروع الذي أطلقه اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد لتطوير الشاطئ بأيدي الشباب.