سجن أمريكي سرّب بيانات مصابين بالإيدز

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ


أودع أمريكي، سرّب معلومات سرية تخص آلاف الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) في سنغافورة، معظمهم من الأجانب، السجن في الولايات المتحدة، حيث سيبقى لمدة سنتين.
ودانت محكمة كنتاكي ميكي فاريرا بروتشيز بتهمة محاولة ابتزاز الحكومة السنغافورية باستخدام البيانات المسروقة.
وحصل الرجل البالغ من العمر 34 عاماً على البيانات من شريكه، وهو طبيب سنغافوري ساعده أيضاً في إخفاء إصابته بفيروس نقص المناعة البشرية للحصول على تصريح عمل في هذه المدينة.
وتضمنت تلك البيانات التي نشرت على الإنترنت معلومات، بما فيها أسماء وعناوين 14200 شخص مصابين بالفيروس.
واثارت عملية التسريب القلق بين المصابين بالفيروس خوفاً من رد فعل المجتمع تجاههم.
وطالت البيانات أكثر من 50 مواطناً أمريكياً.

واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال سجن أمريكي سرّب بيانات مصابين بالإيدز الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق