أمير مرتضى: اللوائح تدعمنا في أزمة مباراة جينيراسيون.. وتاريخنا أكبر من ذلك

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد أمير مرتضى المشرف العام على الكرة بنادي الزمالك، أن الأبيض ليس طرفا في أزمة مباراة جينيراسيون فوت السنغالي بدوري أبطال إفريقيا.

 

وقال أمير في تصريحات تلفزيونية مساء أمس الإثنين: "الزمالك ليس طرفا في أزمة مباراة جينيراسيون فوت السنغالى، أرسلنا ثلاثة ملاعب للاتحاد الإفريقي، القاهرة وبتروسبورت وبرج العرب، ويتم تغيير الملعب على حسب الملابسات والظروف.

 

وأفصح: اتحاد الكرة يخاطب الأمن لتحديد الملعب وإمكانية حضور الجمهور، وبالفعل تم ولكن الأمن رفض خوض أي مباراة لفريق جماهيري داخل القاهرة، وبناءً عليه وصل لنا جواب من الاتحاد الإفريقي بعد التأكد من صعوبة إقامة المباراة داخل القاهرة.

 

وأشار: جينيراسيون راهن على الاختيار الصعب، مندوب العلاقات العامة بالنادي هو من استقبل بعثتهم، وهم موجودون هنا حتى يوم الأول من شهر أكتوبر.

 

وأوضح: "الأمر به تعنت كبير وقلة خبرة من جانب الفريق السنغالي، ليس لدينا أي مشكلة في خوض المباراة في أي مكان".

 

واستكمل: "وصلنا ملعب برج العرب بناءً على جواب الاتحاد الإفريقي، وحضر أيضا مراقب المباراة والحكام".

 

وتابع: "أعتقد أن اللوائح في صف الزمالك، نحن أكبر من افتعال حيلة لعدم خوض اللقاء، نملك سمعة كبيرة إفريقيًا، ونحن أبطال النسخة الأخيرة من الكونفيدرالية ووصلنا لنهائي دوري الأبطال مرتين، نحن أكبر مما يتردد".

 

وأردف: "اتحاد الكرة رد على خطاب الاتحاد الإفريقي، مؤكدًا أن المباراة لعبت بدون جمهور، والزمالك في انتظار الرد النهائي".

 

واختتم تصريحاته مشيدًا باتحاد الكرة وجميع أعضاء اللجنة التي تدير كرة القدم في مصر، وأيضًا حسام الزناتي الذي أكد أنه ليس له أي ميول، ووليد العطار المدير التنفيذي، مشيرًا إلى أن اتحاد الكرة تعامل باحترافية شديدة في أزمة مباراة جينيراسيون الأخيرة.

واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال أمير مرتضى: اللوائح تدعمنا في أزمة مباراة جينيراسيون.. وتاريخنا أكبر من ذلك الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق