ولع يا دوري

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
ولع يا دوري, اليوم الجمعة 1 نوفمبر 2019 12:43 صباحاً

أشعل النصر ( الأصفر ) نار دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بعد أن كاد الهلال (الأزرق) أن يخمد ناره مبكرا بهدف (إدواردو) في الشوط الأول في لقاء الديربي، الذي جمعهما الأحد الماضي على ملعب ( الهلال ) بجامعة الملك سعود إلا أن النصر ( العالمي ) ومدربه ( فيتوريا) عرفا كيف ينقضا على منافسها وفي معقله ( محيط الرعب) وبهدفي حمد الله. هذا الفوز النصراوي المظفر لم يكن فوزا عاديا وثلاث نقاط فقط للنصر بل لجميع المنافسين ولمتابعي الدوري مما يزيده متعه وإثارة في الجولات القادمة .

انتصار أسعد الفرق المنافسة والمترقبة لخطف صدارة الدوري من الهلال، وتقليص الفارق النطقي في سلم ترتيب المراكز الأربعة الأولى .

ليلة نصراوية أعادت روح الحياة ( لفارس نجد ) وجددت الأمل لأنصاره ورفعت من سقف طموحهم وزادت متاعب أنصار ( الزعيم ) ووضعتهم في حيره من أمرهم وعلامة الاستفهام على أداء لاعبي فريقهم قبل معترك نهائي القارة الآسيوية أمام أوراوا الياباني في التاسع من نوفمبر الحالي .

ليلة أثبت من خلالها مدرب النصر – البرتغالي فيتوريا – بأنه مدرب ذكي يعرف من أين يمكن خطف النقاط من ( الهلال ) عبر إدارة ناجحة للمباراة وعلى مراحل باقتدار حتى تحقق الفوز بعد أن قلب الطاولة على الروماني رازفان الذي خرج متقدما بهدف في الشوط الأول ولم يحسن استثمار هذا التقدم لمصلحة فريقه .

فالهلال خسر لأنه لا يمتلك خطا دفاعيا منظما وليس لديه ساتر دفاعي ( لاعب الافتكاك ) الذي يمنع الوصول السهل لمرمى المعيوف فهي مشكلة قد تطيح بالمدرب الروماني، إذا ما خسر النهائي الآسيوي .

وفي ديربي الغربية تقابل ليلة أمس الأهلي والاتحاد في ديربي الجريحين ولا ندري من الذي عالج نفسه على حساب آخر أم زادات مشاكلهم معا ، على الورق الأهلي الأقرب لكسب ( ديربي الجوهرة ) لما يمتلكه من عناصر فنية قوية الا أن التغيير المستمر للمدربين – ثلاثة حتى الآن – ألقت بظلالها على المستوى الفني للفريق فالفريق خسر آخر مباراة له أمام الحزم – بعشرة لاعبين – وفي أول إطلالة لمدربه القديم الجديد السويسري ( جروس ) بعد النتائج الرائعة التي حققها الفريق تحت قيادة المدرب الوطني المحمدي – ثلاثة انتصارات وتعادل – الا أن الساعة السويسرية رجعت عقاربها إلى عداد الخسائر مرة أخرى .

بينما الوضع داخل الفريق الاتحادي لا يسر حبيبا ولا صديقا.. تخبطات إدارية منذ بداية الموسم، انتهت بإقالة المدرب التشيلي سييرا من منصبه وإسناد المهمة المؤقتة للعبدلي الذي خسر في الجوهرة أمام أبها بهدفين لهدف؛ ما وضع الفريق في المركز الحادى عشر بالدوري .

[email protected]

واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال ولع يا دوري الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق